تقييم الواقع البيئي الاشعاعي لقطاع 12 بمدينة الصدر

 

أظهر التقييم البيئي الذي أجرته الفرق الفنية بمركز الوقاية من الاشعاع التابع الى وزارة الصحة والبيئة لقطاع 12 بمدينة الصدر في بغداد سلامة القطاع من الناحية الإشعاعية . حيث بين مصدر مسؤول بالمركز ان التقييم الإشعاعي الذي شمل عمليات التحري والمسوحات الإشعاعية الحقلية بالقطاع أكد عدم وجود أي مؤشرات على التلوث الإشعاعي

 

 

واوضح المصدر ان نتائج المسوحات الإشعاعية كانت ضمن حدود الخلفية الإشعاعية , مؤكدا توصل الفرق الى هذه النتيجة بعد جمع البيانات بواسطة الأجهزة المحمولة المتطورة لقياس مستوى الخلفية الإشعاعيةوتحليلها ومناقشتها مع خبراء المركز الفنيين . وأشار المصدر المسؤول الى ان هذا التقييم لم يكن الاول اذ سبقته عمليات تقييم عدة في العاصمة ومحافظات البلاد كافة لمختلف النشاطات الصحية والصناعية والبحثية الحكومية والاهلية لتعزيز الامان الاشعاعي في العراق عبر التحقق من سلامة تلك النشاطات بما فيها المناطق والتجمعات السكانية من الناحية الإشعاعية .

 
 

هذا ويقوم مركز الوقاية من الإشعاع بأعمال التقييم والرقابة الإشعاعية انطلاقاً من المهام الملقاة على عاتقه بحسب قانون الوقاية من الإشعاع المؤين ذي العدد 99 لسنة 1980 وكأستجابة منه للطلبات التي ترده من الجهات المسؤولة عن تلك النشاطات لتوفير اكبر قدر ممكن من الحماية والوقاية للمواطنين والبيئة من المخاطر التي قد تنجم عن التعرض الى الإشعاع او التلوث به من مختلف مصادره الطبيعية والصناعية ايضاً