المشاركة الفعالة في الاجتماعات المكثفة لحسم ملف المواقع الملوثة إشعاعيا        في المناطق الجنوبية

 

     أعلن السيد معالي وزير البيئة المحترم بان عام 2015 سيشهد حسم ملف المواقع الملوثة إشعاعيا في المناطق الجنوبية مشدداً على ضرورة بذل الجهود اللازمة لحسم هذا الملف لما له من أهمية على المستوى الوطني وارتباطه الوثيق بسلامة المواطن العراقي .

 

 
 

حيث كان لمدير عام مركز الوقاية من الإشعاع الدور الريادي والفعال في الفريق الفني المشترك العالي المستوى الذي ضم بعضويته كل من ممثلي وزارة العلوم والتكنولوجيا ووزارة الصناعة والمعادن حيث أعدت السيدة مدير عام المركز خارطة للمواقع الملوثة إشعاعيا في المناطق الجنوبية ووضعت آلية لإزالة هذه الملوثات حرصاً منها لإغلاق هذه المواقع  الملوثة إشعاعيا نتيجة الظروف التي مر بها البلد في السنين السابقة والأسباب التي ساهمت في نشر هذا التلوث الإشعاعي في غياب وجود الإستراتيجية الواضحة وتخطيط  للأنشطة التي تقام إضافة إلى ضعف الثقافة والوعي الإشعاعي البيئي  وتأكيدا منها على  مفهوم العمل الرقابي وتعزيز ثقافة الأمان الإشعاعي في المجتمع وإعلان عام 2015 عام إطلاق هذه المواقع للاستخدامات السلمية.